۱۳۹۷/۰۱/۲۰

حصلت شركة ذوب آهن اصفهان علي تمثال الذهبي لمراعاة حقوق المستهلكين بمدة خمسة سنوات علي التوالي

عُرِفَت شركة ذوب آهن اصفهان بالشركة المفضّلة في رعاية حقوق المستهلكين لسنة الخامسة علي التوالي وكسبت التمثال الذهبي ولوحة التقدير لهذا الأمر في مؤتمر السابع عشر ليوم الوطني لحماية حقوق المستهلكين .

اٌقيم منهج تخليد يوم الوطني لحماية حقوق المستهلكين في محل قاعة اجتماعات  الدولي للأذاعة وتلويزيون جمهورية ايران الاَسلامية  بحضورمعالي وزير الصناعة ،التجارة والمعادن والسيد بزشكيان نائب مجلس الشوري الاسلامي وجمعاً من مسئولين الشركات المنتجة و عُرِفَت شركة ذوب آهن اصفهان بالشركة المفضّلة في رعاية حقوق المستهلكين لسنة الخامسة علي التوالي وكسبت التمثال الذهبي بينما كانت تحصل علي التمثال الفضّي في السنوات الماضية.

ونذكّر بأنَّ تم دراسة وتحقيق هذا الامر من قِِِبل تنظيم حماية المستهلكين في السنوات الماضيةانطباقاً لمقاييس متعددة مثل: رضاية المشتريين ،وجود اتجاهات منتظمةلدراسة شكوائيات المشتريين ،وجود انطباق قياسات الجودة،الشفافية في تسعير المنتوجات ،الحصول علي شهادات ايزو2000 و4000 ،الحصول علي تماثيل والشهادات الدوليةوايضاً ازدياد التصدير للمنتوجات قياساً بالمرّات الماضية،تصميم وتوسيع المنتوجات الجديدة،ازدياد كفاية الانتاج وتقليل الكلفة وازدياد العددي والجودوي للمنتوجات والاَبداع و....واكتسبت هذة الشركة تمثال الذهبي ولوحة التقدير لأول مرّة.

الحصول علي تمثال الذهبي لمراعاة حقوق المستهلكين نتنيجة الجودة العالمية لمنتوجات شركة ذوب آهن اصفهان

في هامش مؤتمر السابع عشر لمراعاة حقوق المستهلكين بارك السيد مدير عام الشركة هذا التوفيق لجميع الموظفين ورجال الفولاذ في الشركة واضاف قائلاً:هذا المجمع الصناعي الكبير الداعي للاَعتزازفي نصف قرن حياتة،يهتم دائماًبالمقاييس اللازمة وايضاً يلعب بدور اصلي في تكوين المقاييس الوطنية لصناعةالفولاذ.

وقال ايضاً :في بداية التأسيس تم الحفاظ علي جودة المنتوجات من قِبل شركة ذوب آهن اصفهان لحد الاعلي وبمراعاة المقاييس المطلوبة تعولمت هذه الشركة وبالمجموع نالت رضاة المشتريين .

عُرِِفَت منتوجات شركة ذوب آهن اصفهان بالمنتوجات ذات الجودة العالية في العالم

صرَّح هذا الخبر السيد الدكتور احسان  دشتيانة معاون التسويق في الشركة وقال: شركة ذوب آهن اصفهان لها الاهتمام العالي والملاحظات الدقيقة في مراعاة حقوق المستهلكين وطريقة توزيع المنتج القياسي وتم تصديق هذا الأمر من قِبل اعلي لجنات المراقبة والأشراف.